الهيئة الدولية (حشد): قوات الاحتلال الإسرائيلي تستبيح دماء المدنيين والمزارعين الفلسطينيين في قطاع غزة

الهيئة الدولية (حشد): قوات الاحتلال الإسرائيلي

بيان صحافي

الهيئة الدولية (حشد): قوات الاحتلال الإسرائيلي تستبيح دماء المدنيين والمزارعين الفلسطينيين في قطاع غزة

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) تدين بأشد العبارات الممكنة إقدام قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي على ارتكاب جريمة قتل تستبيح دماء المدنيين الفلسطينيين وبشكل خاص المزارعين الفلسطينيين، كنتيجة مباشرة لاستمرار سياسة الصمت الدولي على الجرائم والانتهاكات الجسيمة التي تقترفها قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي في الأرض الفلسطينية المحتلة، واستمرار تمتع الجيش الإسرائيلي بحصانة في مواجهة المسائلة والعدالة الدولية.

ووفقا للمعلومات الأولية المتوفرة لدي الهيئة، فقد أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية صباح اليوم الجمعة الموافق 30 مارس/اذار 2018 عن استشهاد المزارع عمر وحيد سمور(27 عاماً) جراء إصابته بشظايا قذيفة مدفعية أطلقتها قوات الاحتلال الإسرائيلية المتمركزة على الشريط الحدودي عند منطقة القرارة شمال شرق خان يونس تجاه عدد من المزارعين والشباب الفلسطينيين المتواجدين بالمنطقة.

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) إذ تعبر عن استنكارها الشديد للاستهداف الحربي الإسرائيلي المتعمد أو غير المتناسب للمدنيين والأعيان المدنية في قطاع غزة، وإذ تنظر بخطورة شديدة لتصاعد وتيرة الهجمات الحربية الإسرائيلية التي تترافق مع بدء فعاليات مسيرة ومخيم العودة، وإذ تحذر دولة الاحتلال الإسرائيلي وقواتها الحربية من أي مساس بحياة وسلامة المشاركين في مسيرة ومخيم العودة، وتحملها المسؤولية القانونية عن ذلك. فأن الهيئة الدولية حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) تسجل وتطالب بما يلي:

  1. حشد تعرب عن قلقها الشديد إزاء التصعيد الحربي الإسرائيلي الحالي الذي قد يشكل مقدمة للمساس بحياة وسلامة المشاركين والمشاركات في مسيرة العودة ومخيماتها السلمية المنتشرة على مسافات تبعد ما يزيد عن 700 متر عن السياج الحدودي.
  2. حشد تطالب المجتمع الدولي (دول – منظمات) لممارسة الضغوط السياسية والدبلوماسية الكافية على دولة الاحتلال الإسرائيلي من أجل وقف ارتكاب أي جريمة أو انتهاك أو مخالفة دولية تجاه المشاركين/ات في مسيرة العودة الكبرى.
  3. حشد تطالب الدبلوماسية الفلسطينية ببذل مزيد من الجهود لإبلاغ المدعية العامة لدي المحكمة الجنائية الدولية بالوقائع هذه الجرائم وحثها المزيد من الجهود من أجل الانتهاء من دراستها الأولية، والانتقال خطوة للأمام نحو فتح تحقيق دولي بالجرائم الدولية المرتكبة من قبل قوات الاحتلال، ما من شأنه عدم الافلات المجرمين الإسرائيليين من العقاب.
  4. حشد تدعو المجتمع الدولي الاطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف لأهمية التحرك العاجل والفوري لمسائله قوات الاحتلال عن جرائهما المتكررة في قطاع غزة

انتهى،

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد)