الهيئة الدولية(حشد): تستنكر اعتداء مجهولين على منزل رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني

 

الرقم: 77/ 2020
التاريخ: 22 حزيران / يونيو 2020
اللغة الأصلية للبيان: اللغة العربية

بيان صحافي

الهيئة الدولية(حشد): تستنكر اعتداء مجهولين على منزل رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني(حشد) تستنكر بأشد العبارات الممكنة الاعتداء الذي تعرض إلية منزل الدكتور/ عزيز دويك، رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني؛ حيث ألقى مجهولون فجر اليوم الاثنين الموافق 22 حزيران/يونيو 2020 قنبلة يدوية على منزل رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني الكائن في حي الجامعة القريب من جامعة الخليل؛ ولم يخلف الاعتداء وقوع إصابات.

يترافق هذا الاعتداء مع تنامي وتكرار حالات السطو المسلح على مؤسسات مصرفية وبنكية وملحقاتها؛ فقد سجل بالآونة الأخيرة أكثر من حالة سطو مسلح تعرضت إليها هذه المؤسسات في مدن متعددة من الضفة الغربية من بينها رام الله وأريحا والخليل وبيت لحم، وذلك دون إعلان بشكل واضح الكشف عن مقرفيها وتقديم للعدالة ما يؤشر لحالة فوضي وفلتان أمني يدفع ثمنه المواطن الفلسطيني.

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني(حشد) إذ تستنكر التعرض لمنزل رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، وإذ تؤكد على استنكارها الشديد لحوادث العنف الداخلي وغيرها من الأحداث التي تشير إلى تواصل الفلتان الأمني، وتدهور حالة سيادة القانون، وإذ تخشي من أن يكون انتشار السلاح غير الشرعي وغير المقاوم يلعب دوراً في خلق حالة الفوضى لمصلحة بعض المتنفذين في السلطة، فإنها تسجل وتطالب بما يلي:

  • الهيئة الدولية(حشد) تطالب النيابة العامة بفتح تحقيق جدي في الاعتداء على منزل الدكتور عزيز دويك، وتعقب وتقديم كل الضالعين بارتكاب هذه الجريمة للعدالة.
  • الهيئة الدولية(حشد) تطالب الأجهزة الأمنية والشرطية بعدم التهاون مع حالات التعدي على القانون والعمل الجاد والفوري لفرض سلطة القانون، واتخاذ الإجراءات الكفيلة لعدم تكرار مثل هذه الحوادث مستقبلاً.
  • الهيئة الدولية(حشد) تعتبر محاولات خلق حالة الفلتان الأمني في مدن الضفة الغربية، جزء من سياسة الاحتلال الإسرائيلي لإشعار المواطنين بعدم الأمان وحرف الأنظار عن الاستيطان والقضايا السياسية الكبرى.

انتهى،

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد)