ورقة حقائق بعنوان: “واقع الأطفال المرضى بالفشل الكلوي في قطاع غزة”

ورقة حقائق:

واقع الأطفال المرضى بالفشل الكلوي في قطاع غزة

مقدمة:

لاتزال أزمة القطاع الصحي قائمة وتتفاقم منذ أكثر من عشرة أعوام، جراء ضعف إمكانيات التطوير، إلى جانب نقص العلاجات والمستهلكات الطبية، بفعل الحصار الذي تفرضه سلطات الاحتلال الحربي على القطاع.

تمثل شريحة مرضى الفشل الكلوي الشريحة الأكثر تأثراً بقطاع غزة، لاسيما الأطفال المرضى منهم، والذين يعانون أكثر من غيرهم بسبب تدني مستوى الرعاية الصحية المقدمة لهم وقلة الخدمات والمهمات الطبية اللازمة لعمليات غسيل الكلى، كأحد ترجمات الحصار الغاشم، وزج القطاع الصحي في آتون التجاذبات السياسية ما بين غزة ورام الله، ما حال دون تمتع الأطفال مرضى الفشل الكلوي بحقهم في مستوى صحي لائق يراعي خصوصية هذا المرض المزمن.

وبحسب المعطيات الصادرة عن ورئيس قسم وحدة الغسيل الكلوي في مستشفى الرنتيسي للأطفال، فإنّ إجمالي عدد حالات الفشل الكلوي المزمن عند الأطفال بقطاع غزة، قد بلغ حوالي (450) حالة، وأنّ العدد قابل للزيادة، نظراً لوجود حالات لم يتم تشخيصها أو الاطلاع على حالتها بعد.

للإطلاع على الورقة كاملة أضغط هنا: