الهيئة الدولية (حشد): اعتقال الصحافي ثائر الفاخوري حلقة متجددة في إطار السياسات الرسمية الفلسطينية الرامية لتقيد الحريات العامة والصحفية

الرقم: 51/2019

التاريخ: 26 يوليو/ تموز 2019

بيان صحافي

الهيئة الدولية (حشد): اعتقال الصحافي ثائر الفاخوري حلقة متجددة في إطار السياسات الرسمية الفلسطينية الرامية لتقيد الحريات العامة والصحفية

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) تابعت بقلق شديد إقدام جهاز الأمن الوقائي في مدينة الخليل، يوم الأربعاء الموافق 24 يوليو/ تموز 2019 على اعتقال الصحافي ثائر الفاخوري (29 عاماً)، وذلك في أعقاب استدعائه لمقر الجهاز بالمدنية.

وحسب المعلومات والمصادر العائلية، فأن الصحافي ثائر الفاخوري، قد أعلن يوم أمس الخميس، الدخول في اضراب مفتوح عن الطعام والماء، وذلك في أعقاب تمديد اعتقاله 04 أيام إضافية، للتحقيق معه حول مسؤوليته عن صفحة إلكترونية عبر فيسبوك.

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) إذ تعبر عن بالغ قلقها إزاء اعتقال الصحافي ثائر الفاخوري، وإذ تؤكد على ضرورة إطلاق الحريات العامة والإعلامية على وجه الخصوص، وعدم تقيدها، وإذ تؤكد على أن حرية الرأي والتعبير بما فيها حرية النقد للسلطة العامة مكفولة بموجب نص المادة (19) من القانون الأساسي الفلسطيني 2003، وبموجب القانون والمعايير الدولية، وإذ تحث جهاز الأمن الوقائي بأهمية احترام الحريات الصحفية والإعلامية، وحرية الرأي والتعبير، فإنها تسجل وتطالب بما يلي:

  • الهيئة الدولية (حشد) تذكر بموقفها الثابت والرافض لكافة الانتهاكات الموجهة لحقوق الإنسان الفلسطيني أينما وجدت، انطلاقا من أهمية عدم جواز المساس بحقوق المواطن الفلسطيني تحت أي ذريعة أو مبرر.
  • الهيئة الدولية(حشد) ترى أن اعتقال الصحافي ثائر الفاخوري، خطوة متجددة في إطار إصرار السلطة الفلسطينية على تنفيذ سياسات حكومية فلسطينية ترمي لتقيد الحقوق والحريات، وخاصة الحريات الصحفية، وذلك بتطويع نصوص القانون خدمة لهذه السياسيات التي تتنافي مع التزامات السلطة الوطنية بموجب العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية (1966)، والقانون الأساسي الفلسطيني.
  • الهيئة الدولية (حشد) تطالب وزارة الداخلية وقيادة الأجهزة الامنية في الضفة الغربية بأخذ إجراءات حقيقة من أجل ضمان احترام الحقوق والحريات العامة المكفولة دستورياً، ووفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان، وخاصة حرية الرأي والتعبير.
  • الهيئة الدولية(حشد) تطالب النائب العام بالتدخل الفوري من أجل ضمان الإفراج الفوري عن الصحافي ثائر الفاخوري.
  • الهيئة الدولية (حشد) تحث رجالات القضاء الفلسطيني المحلي بالانتصار لحقوق الإنسان، والأمر بالإفراج الفوري عن أي معتقل أو موقوف جراء ممارسة واحد من حقوقه وحرياته الأساسية.

انتهى

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد)