الهيئة الدولية (حشد): قوات الاحتلال تتعمد الاعتداء الجسدي على الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في استهتار واضح لجملة القواعد القانونية الدولية

الرقم :05/2019

التاريخ: 22 يناير/ كانون الثاني 2019

بيان صحافي

الهيئة الدولية (حشد): قوات الاحتلال الإسرائيلي تتعمد الاعتداء الجسدي على الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في استهتار واضح لجملة القواعد القانونية الدولية التي تحمي الأسرى والمعتقلين

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) تدين بشدة أقدام قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي يوم أول أمس الاحد الموافق 20 يناير / كانون الثاني 2019 على اقتحام سجن عوفر، غرب رام الله، ما أدي لإصابة أكثر من (100) معتقل فلسطيني، واحتراق ثلاث غرف للمعتقلين بالكامل.

هذا، وكانت وحدات خاصة تابعة لمصلحة السجون قد اقتحمت، كافة اقسام السجن العشرة، الذي يضم (1200) معتقل، بما فيها قسم المعتقلين الأطفال، واعتدت عليهم بالضرب والهراوات وإطلاق الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية.  وأصيب أغلبية المعتقلين بالرصاص المطاطي، حيث نقلوا للمستشفيات لتلقي العلاج.

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد) إذ تعتبر أن تكرار تعمد قوات الاحتلال الإسرائيلي حالات الاعتداء الوحشي على الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين يدلل على أن هذه الاعتداءات تأتي في سياق سياسة واضحة وممنهجة تمارسها إدارة مصلحة سجون الاحتلال من أجل التضييق على الأسرى والمعتقلين وفرض عقوبات عليهم وحرمانهم من أبسط حقوقهم الإنسانية مما يشكل خرقاً واضحاً لكافة القوانين والمعايير الدولية ويفضح ممارسات الاحتلال التعسفية بحق الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين داخل سجون الاحتلال والتي ترتقي لمستوى جرائم الحرب، فإنها تطالب منظمات المجتمع الدولي بالضغط على قوات الاحتلال الإسرائيلي لإجبارها على الالتزام بالمبادئ والقواعد الدولية التي تحمي المعتقلين وتحافظ على حقوقهم وكرامتهم.

انتهى،