التصنيفات
الرئيسية بيانات صحفية

الهيئة الدولية (حشد): الإجراءات الإسرائيلية بحق مدير منظمة هيومن رايتس ووتش في الأراضي الفلسطينية تتنكر للحماية الدولية المقررة للمدافعين عن حقوق الإنسان

الرقم:93/2019

التاريخ :06 نوفمبر / تشرين الثاني 2019

بيان صحافي

الهيئة الدولية (حشد): الإجراءات الإسرائيلية بحق مدير منظمة هيومن رايتس ووتش في الأراضي الفلسطينية تتنكر للحماية الدولية المقررة للمدافعين عن حقوق الإنسان

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني(حشد) تابعت باستنكار وقلق بالغين تأييد محكمة العدل العليا الإسرائيلية، يوم أمس الثلاثاء الموافق 05 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019 الإجراءات الحكومية الرامية لترحيل الأستاذ عمر شاكر، مدير مكتب منظمة هيومن رايتس ووتش في الأراضي الفلسطينية، حيث سيجبر الأستاذ عمر شاكر على مغادرة الأراضي الفلسطينية قبل تاريخ 25 من الشهر الجاري.

هذا، وتجدر الإشارة إلى الحكومة الإسرائيلية كانت في شهر مايو 2018 قد أمهلت الأستاذ عمر شاكر مهلة، إمهاله أسبوعين لمغادرة الأراضي الفلسطينية، وقد جاء هذا القرار بعد اتهامه من قبل وزارة الداخلية الإسرائيلية بنشاطه في حركة المقاطعة الدولية قبل سنوات، بالإضافة إلى اتهام منظمة “رايتس ووتش” بالانخراط في السياسة لخدمة الدعاية الفلسطينية، وفقًا لما ذكرته وزارة الداخلية الإسرائيلية.

الهيئة الدولية حقوق الشعب الفلسطيني(حشد) إذ تعبر عن تضامنها مع منظمة هيومن رايتس ووتش، ومديرها، ومع كل المدافعين والمدفعات عن حقوق الإنسان، التي تعرقل السلطات الإسرائيلية عملهم بشكل ممنهج، وإذ تتعهد بمخاطبة المقرر الخاص المعني بحالة المدافعين عن حقوق الإنسان، لوضعه في صورة الانتهاكات والسياسات والإجراءات الإسرائيلية التي تنتهك الحماية الدولية المقررة للمدافعين عن حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وإذ تؤكد إن الإجراءات الإسرائيلية جزء من سياسة ممنهجة يتبعها الاحتلال الإسرائيلي تحت غطاء الجهاز القضائي الإسرائيلي في التعامل مع المنظمات الحقوقية والنشطاء الأجانب، فإنها تسجل وتطالب بما يلي:

  1. الهيئة الدولية (حشد) ترى أن الإجراءات الإسرائيلية المتتالية بحق نشطاء حقوق الإنسان، تتنكر للقانون الدولي، وتتنافي مع أبسط المعايير الدولية الحامية للمدافعين عن حقوق الإنسان ومنظماته.
  2. الهيئة الدولية (حشد) تؤكد على إن إجراءات الإسرائيلية بحق النشطاء الأجانب ونشطاء حقوق الإنسان ما هي إلا تطبيق عملي للقانون الإسرائيلي (قانون المقاطعة) الصادر في العام 2011، والمعدل في مارس 2017، الذي منح السلطات الإسرائيلية صلاحيات رفض دخول الناشطين الذين يدعون علنًا إلى مقاطعة إسرائيل أو التزموا بالمشاركة فيها.
  3. الهيئة الدولية (حشد) تطالب المجتمع الدولي وبشكل خاص السيد ميشال فورست، المقرر الخاص المعني بحالة المدافعين عن حقوق الإنسان، بالتدخل الفوري لحماية المدافعين عن حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

انتهى،،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *