الهيئة الدولية (حشد) ترحب بشدة بقرار الدائرة التمهيدية للمحكمة الجنائية الدولية الدائمة 

الهيئة الدولية (حشد) ترحب بشدة بقرار الدائرة التمهيدية للمحكمة الجنائية الدولية الدائمة 

رمزي ابو العون
2023-03-28T01:00:56+03:00
الرئيسيةبيانات صحفيةمهم

يوم تاريخي في سجل العدالة الدولية

الهيئة الدولية (حشد) ترحب بشدة بقرار الدائرة التمهيدية للمحكمة الجنائية الدولية الدائمة 

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني(حشد)، تابعت بارتياح وترحيب شديدين قرار الدائرة التمهيدية الأولى للمحكمة الجنائية الدولية؛ الصادر اليوم الجمعة، الموافق 05 فبراير/ شباط 2021 بأغلبية اعضائها، والقاضي باختصاص المحكمة الجنائية الإقليمي على الحالة في فلسطين؛ مستندة إلى تحليل قانوني لجملة القرارات الأممية، التي تؤكد حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والاستقلال.

كما استندت المحكمة إلى أن مصطلح (دولة) الوارد في 12 (2) أ من النظام الأساسي يشير إلى دولة طرف في نظام روما الأساسي. وذلك بغض النظر عن وضعها بموجب القانون الدولي العام، فإن انضمام فلسطين إلى النظام الأساسي اتبع الإجراءات الصحيحة والعادية؛ وهذا ما يؤهل المحكمة إقليميا. كذلك الحال استندت إلى أن الحجج المتعلقة باتفاقيات أوسلو، وبنودها التي تحد من نطاق الولاية القضائية الفلسطينية، ليست ذات صلة بحل قضية الاختصاص الإقليمي للمحكمة في فلسطين. يمكن دراسة هذه الأمور وغيرها من الأسئلة الأخرى المتعلقة بالاختصاص عندما يقدم المدعي العام طلبًا لإصدار أمر بالقبض عليه أو بالحضور.

يعتبر هذا القرار الخطوة الثالثة في المسار الفلسطيني لدى المحكمة الجنائية؛ فقد سبقه في ديسمبر 2019 قرار السيدة/ فاتو بنسودا، المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية الدائمة، بشأن الطلب من الدائرة التمهيدية لدى المحكمة إصدار قرار للبت في اختصاصها الإقليمي في فلسطين، وذلك بعد إعلانها انتهاء الدارسة التمهيدية التي تضمنت إجراء تقييم شامل ومستقل، حول الجرائم المرتكبة في فلسطين، وخلصت فيها إلى أن الوضع فيها تنطبق عليه جميع المعايير القانونية بموجب نظام روما الأساسي، واللازمة لفتح تحقيق في الجرائم في غزة والضفة والقدس؛ وسبقة قرار المدعية العامة بتاريخ: 16 كانون الثاني/ يناير 2015 فيما يخص الشروع بإجراء دراسة أولية للحالة في فلسطين، بعد قيام دولة فلسطين بإيداع إعلان خاص بموجب المادة 13(2) من النظام تقبل بموجبه فلسطين بولاية المحكمة الزمنية على الجرائم التي ارتكبت على إقليمها منذ 13 حزيران/ يونيو 2014، وتقع ضمن نطاق الاختصاص الموضوعي للمحكمة.

الهيئة الدولية لدعم حقوق الشعب الفلسطيني (حشد)، إذ ترحب بقرار الدائرة التمهيدية للمحكمة، وإذ تعتبر ذلك خطوة إيجابية هامة في سبيل الانتصار للضحايا الفلسطينيين، وإذ تتقدم بالشكر والتقدير للجهود كافة التي بذلتها الجهات الرسمية والأهلية الفلسطينية، في سبيل تدعيم مسار مساءلة قادة الاحتلال الإسرائيلي، وتضيق مساحة إفلات من العقاب الدولي، فإنها تسجل وتطالب بما يلي:

الهيئة الدولية(حشد)، تحث مكتب الادعاء العام لدى المحكمة الجنائية الدولية، بالانتصار للضحايا الفلسطينيين، وذلك بمباشرة فورية لاعمال التحقيق الابتدائي في الجرائم المرتكبة بالأراضي الفلسطينية المحتلة.

الهيئة الدولية(حشد)، تنظر لقرار الدائرة التمهيدية، بوصفه ترسيخاً لمبدأ المساءلة الدولية، الأمر الذي يساهم في تقليص حجم رقعة الإفلات من العقاب، وتحقيق الردع القضائي للازم لضمان تحقيق المحاسبة الدولية.

الهيئة الدولية (حشد)، تحث الدول المصادقة على نظام روما، ومؤسسات الأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان، لضرورة العمل على تدعيم قرار الدائرة التمهيدية و المدعية العامة.

الهيئة الدولية(حشد)، تطالب الخارجية الفلسطينية، بضرورة استثمار عضويتها في المكتب التنفيذي لجمعية الدول الأعضاء في المحكمة الجنائية الدولية الدائمة، من أجل حث الفاعلين كافة لدى المحكمة، لضمان متابعة فتح تحقيق جاد في الجرائم الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

انتهى

رابط مختصر